إقامة فنّيّة مع يارا بامية في مركز المعلمين-نعلين

 

استضاف مركز المعلّمين - نعلين/برنامج البحث والتطوير التربويّ في مؤسّسة عبد المحسن القطّان، رسّامة قصص الأطفال يارا بامية، في إقامة فنيّة ليوم واحد مع مربيّات الطفولة المبكرة ضمن سلسلة لقاءات حول توظيف أدب الأطفال في الروضات.

 

وعرضت بامية تجربتها في رسم وتـأليف كتاب "السرّ الصغير"؛ كيفيّة بدء الكتاب بفكرة صغيرة، ثم تحوّلها إلى "اسكتشات" وبناء للشخصية، يلي ذلك بناء مخطّط للقصّة، والتعديل عليه؛ فتعرّفت المربيّات على المراحل المختلفة التي يمرّ بها كتاب الأطفال إلى أن يصل إلى أيدينا، وعلى أنّ رسّام كتب الأطفال يفكر مليّاً بالرسالة التي يودّ إيصالها عبر الرسوم، وبالمخيّلة البصرية التي يريد تمريرها للأطفال.

 

 

كما عرضت بامية كتابها "بولقش"، الصادر عن ورشة فلسطين للكتابة والحائز على جائزة الاتصالات لأدب الأطفال لأفضل إخراج فنيّ.  العنوان "بولقش" هو معكوس كلمة "شقلوب"، وبولقش يشقلب العالم فيبدو غريباً ومدهشاً، فتناولت الورشة فكرة اللعب بالكلمات، وركّزت على رؤية عالمٍ مختلف بشخصيّات خياليّة.

 

وتبع عرضَ الكتاب نشاطٌ فني مع المربيّات حول "بولقش"، تضمّن طريقة اختراع شخصيات جديدة من خلال رسم ملامح مختلفة، وأشكال مختلفة للأنف، والعينيْن، والأذنيْن، والوجه، إضافةً إلى نشاطاتٍ أخرى كتلوين الشخصيّات واللّعب بها، على أن تنفّذ المربيّات هذه الأنشطة في الفترة القادمة مع أطفالهنّ في الروضات.