Home مؤسسة عبد المحسن القطان الإعلام أخبار غزة: "مركز الطفل" ينظم لقاءً توعوياً حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي

غزة: "مركز الطفل" ينظم لقاءً توعوياً حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي

الصورة من لقاءات سابقة ضمن برنامج "دردشات".

نظم مركز الطفل-غزة/مؤسسة عبد المحسن القطّان، يوم الخميس 15 تشرين الأول 2020، لقاء توعوياً حول "أهمية الكشف المبكر عن سرطان الثدي"، قدّمه الدكتور إياد عابد، استشاري الأورام في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في غزة، وذلك ضمن نشاطات برنامج "دردشات" للأهالي، عبر تقنية زووم (Zoom)، بحضور الأُمهات العُضوات في البرنامج.

هدف اللقاء إلى المساهمة في رفع وعي الأمهات حول سرطان الثدي كونه الأكثر انتشاراً في فلسطين، حيث أصيبت 3800 سيدة فلسطينية بسرطان الثدي خلال السنوات الخمس الأخيرة، إضافة إلى تشجيع الأمهات على إجراء فحوصات الكشف المبكر ومساعدتهن في التغلب على مخاوفهن، إذ أن نسبة الشفاء من سرطان الثدي تصل إلى 90% في حال الكشف المبكر.

ويذكر أنّ شهر تشرين الأول/أكتوبر من كل عام يعتبر الشهر العالمي للتوعية بسرطان الثدي، وبهذه المناسبة، ينظم المركز سنوياً لقاءات توعوية ضمن نشاطات برنامج دردشات.

جدير بالذكر أنه قد تمت إضاءة مباني مؤسسة عبد المحسن القطان في رام الله وغزة باللون الوردي بمناسبة شهر التوعية بسرطان الثدي، ضمن مناصرة الحملة العربية-فلسطين ،تحت عنوان "لونها بالوردي "، لتشجيع الكشف المبكر عن سرطان الثدي.

ويعقد مركز الطفل-غزة عن بُعد، نشاطات برنامج "دردشات" مع الأهالي، منذ فُرض الحجر المنزلي في 25 آب/أغسطس 2020، حيث تم تنفيذ (6) لقاءات حتى الآن، حول موضوعات متنوعة منها: التربية الإيجابية، الصحة النفسية للأطفال في ظل الحجر المنزلي، التعليم الإلكتروني والوجاهي وطرق التعامل معهما، الصحة البيئية وأثرها على صحة الانسان.

ويسعى البرنامج إلى إتاحة فضاء مفتوح لطرح موضوعاتٍ متنوعةٍ متعلقةٍ بالأطفال، سعياً إلى رفع وعيهم وبناء قدراتهم في مجالاتٍ مختلفة.  كما يتيح برنامج "دردشات" الفرصة للأهالي والمهنيين لمشاركة خبراتهم وتجاربهم حسب مجالاتهم المتنوعة، ما يُعزز من قيم العمل المجتمعيّ التطوعي.